June 29, 2022

بحث

مصر والهند توقعان مذكرة تعاون في مجال بناء القدرات الرقمية

شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين معهد تكنولوجيا المعلومات بمصر ITI، والمعهد الوطنى للإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات التابع لوزارة الدولة للإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات بالهند بشأن التعاون المشترك في مجال بناء القدرات الرقمية لإعداد كوادر بشرية متخصصة في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وصناعة الإلكترونيات.

ويتضمن نطاق عمل مذكرة التفاهم تبادل المناهج والمواد التدريبية، وتبادل المدربين والخبراء، كما سيوفر المعهد الوطنى للإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات الهندى معامل افتراضية، وبرنامج دبلوم الدراسات العليا للمتدربين الذين يتم ترشيحهم من قبل معهد تكنولوجيا المعلومات بمصر وذلك فى تخصصات مثل تصميم الأجهزة المدمجة، وتصميم النظم المدمجة، وتصميم أنظمة الأتمتة الصناعية، والتصنيع الرقمى، والطباعة ثلاثية الأبعاد، وأتمتة العمليات الروبوتية، وإنترنت الأشياء، والحوسبة السحابية، والأمن السيبرانى، والتكنولوجيا المالية، وكذلك أكاديمية افتراضية سيتم من خلالها توفير برنامج مجانى لمحو الأمية الرقمية.

وأشار طلعت إلى تنوع أنشطة التعاون بين البلدين فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتى تشمل تصنيع الهواتف المحمولة والتعهيد؛ مؤكدًا على اهتمام قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتركيزعلى توسيع قاعدة المهارات واعداد الكفاءات الرقمية من خلال توفير البرامج التدريبية المتخصصة لتأهيل الشباب على أعلى مستوى بما يتواكب مع التطور العالمي المتلاحق في مجالات التكنولوجيا المختلفة.

وأوضح أن هذه الشراكة ستسهم فى التوسع بمجالات التعاون وتبادل الخبرات بين البلدين فى أنشطة بناء القدرات الرقمية فى تخصصات مهمة ومطلوبة فى سوق العمل مثل البرمجيات المدمجة والطباعة ثلاثية الأبعاد؛ معربًا عن تطلعه إلى أن يشهد التعاون زيادة في عدد المتدربين والتخصصات التدريبية.

 هذا ويعد المعهد الوطنى الهندى للإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات معهد رائد فى تقديم التعليم والتدريب الرسمى وغير الرسمى ولديه 700 فرع فى الهند؛ حيث يوفر عددًا من البرامج التدريبية بمجالات التكنولوجيا فضلاً عن منح الدبلوم ودرجة الماجستير فى علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومنها تخصصات الذكاء الاصطناعى والأمن السيبرانى وسلسلة الكتل والتصميم الإلكترونى، كما يقدم برامج تعليم افتراضية.

اترك تعليقاً