June 29, 2022

بحث

صندوق النقد الدولي

مصر تطمح للحصول على 10 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي

قررت بعثة صندوق النقد الدولي تمديد زيارتها إلى مصر حتى نهاية الأسبوع الجاري، لإجراء محادثات عاجلة حول صفقة محتملة قد تتجاوز قيمتها 10 مليارات دولار. وتتناول هذه المحادثات تعزيز البرنامج الحالي لمصر، الذي يبلغ قيمته 3 مليارات دولار، والذي لم يتم صرف سوى جزء ضئيل منه حتى الآن. وفقاً وكالة “بلومبيرج”

تأتي هذه الخطوة في إطار جهود مصر للحصول على دعم مالي يمكن أن يساهم في مواجهة أزماتها الاقتصادية وتحسين أوضاعها المالية، وذلك في ظل تدهور الوضع الاقتصادي العام وتأثيرات الحرب بين إسرائيل وحماس على الاقتصاد المصري.

ويتوقع أن تشمل الصفقة المحتملة أيضاً تمويلات من البنك الدولي، وفقاً لمصادر مطلعة على الأمر. ويرى مراقبون أن هذه الصفقة قد تسهم بشكل كبير في سد الفجوة في التمويل الخارجي لمصر خلال السنتين الماليتين 2024 و2025.

ومن المتوقع أن يكون التوصل إلى هذه الصفقة خطوة مهمة نحو تحسين الاستقرار الاقتصادي في مصر، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تواجهها البلاد في الوقت الحالي.

على الرغم من ذلك، تظل بعض التفاصيل غير واضحة حول شروط الصفقة، وخاصة ما إذا كان من المطلوب من مصر تعويم الجنيه المصري على الفور كشرط أساسي للتوقيع على الاتفاق.

من الجدير بالذكر أن مصر قد قامت بتخفيض قيمة الجنيه المصري مرات عدة خلال السنوات الأخيرة، مما أدى إلى انخفاض قيمته بشكل حاد مقابل الدولار الأمريكي.

تجدر الإشارة إلى أن الحصول على دعم مالي من الجهات الدولية يعد خطوة هامة لمصر في سبيل تحقيق الاستقرار الاقتصادي وتنمية قدراتها المالية، خاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد في الوقت الحالي.