June 29, 2022

بحث

تسلا

تسلا تخسر 188 مليار دولار من قيمتها السوقية  في 2024

منذ بداية 2024، تكبدت القيمة السوقية لشركة صناعة السيارات الكهربائية الأمريكية “تسلا” خسائر ضخمة، بلغت نحو 188 مليار دولار منذ بداية عام 2024.

وأغلق سهم تسلا تعاملات نهاية الأسبوع المنقضي عند مستوى 191.9 دولار ، بعدما افتتح العام عند مستوى 248.4 دولار للسهم، وهو ما يعنى أن السهم خسر نحو 56.5 دولار، منذ بداية العام بنسبة 23%، يأتي ذلك وسط قلق وترقب المستثمرين بشأن الاقتصادي الصيني، واحتمالية أن يحدث تباطؤ في مبيعات السيارات الكهربائية عالميا.

وكانت شركة بي واي دي BYD الصينية قد أزاحت شركة تسلا الأمريكية من على عرش أكبر شركة منتجة للسيارات الكهربائية في العالم، مع نهاية عام 2023، وفقا لشبكة سي إن بي سي الأمريكية.

وكانت توقعات بنك جي بي مورجان الأمريكي تشير إلى أن شركة تسلا التي يديرها، الملياردير الأمريكي إيلون ماسك ، أغنى رجل في العالم، ستواجه مخاطر هبوطية، بسبب الاستراتيجية الخاصة بالشركة والتي تعتمد على تخفيض أسعار السيارات، وقال البنك إن هذه التخفيضات ستؤدي إلى تآكل الأرباح.

ويملك “ماسك” حصة تصل إلى نحو 21% من أسهم شركة تسلا، وهو ما يزيد من خسائره التي تجاوزت 21 مليار دولار منذ بداية العام، وبلغت ثروة أغنى رجل في العالم نحو 208 مليارات دولار.

ورغم الخسائر الضخمة التي تكبدتها صانعة السيارات الكهربائية العالمية منذ بداية 2024، إلا أن أسهم تسلا أعلى بنحو 900% بالمقارنة مع مستويات السهم قبل 5 سنوات.

وتضمنت خطط توسعة تسلا في غرونهايد، التي تقع في منطقة براندنبورغ على بعد ساعة بالسيارة من برلين، تصميمات لمستودع شحن بالسكك الحديدية ومرافق تخزين يمكن أن تساعد تسلا على تجنب الاعتماد على مقدمي الخدمات اللوجستية الآخرين بما في ذلك السكك الحديدية الحالية للشحن ومساعدتهم على تجنب توقف الإنتاج مؤقتًا بسبب نقص الأجزاء.

وقال روهان باتيل نائب رئيس شركة تسلا للسياسات العامة، ”لا يوجد أي تأثير على أي خطط توسع مستقبلية، نحن نحترم الاستفتاء بشكل كامل”. وأكد أن تسلا تخطط ”لمضاعفة عملنا مع المجتمع وجميع أصحاب المصلحة”.

وفي الربع الأخير من عام 2023، ذكرت تسلا أن هذه المنشأة، التي تشير إليها بموقعها في برلين-براندنبورغ، لديها قدرة سنوية على إنتاج 375 ألف سيارة من طراز Y للشركة.

ارتفعت مبيعات السيارات الكهربائية الجديدة التي تعمل بالبطارية بنسبة 29% في يناير على أساس سنوي في أوروبا، وفقًا لجمعية مصنعي السيارات الأوروبية. تمثل ألمانيا وفرنسا حاليًا أكبر سوقين للسيارات الكهربائية بالكامل في أوروبا.

وتمثل مبيعات تسلا 1.7% من إجمالي سوق سيارات في أوروبا في يناير، بما في ذلك نماذج المحركات الكهربائية والهجينة ومحركات الاحتراق الداخلي بالكامل.

المصدر : وكالات

اترك تعليقاً