June 29, 2022

بحث

الصين تحتل المركز الأول من صادرات السيارات بـ 5.2 مليون في 2023

ارتفعت صادرات الصين من السيارات إلى مستوى قياسي العام الماضي عند 5.26 مليون سيارة مصنوعة في الصين متجاوزة اليابان بأكثر من مليون سيارة كأكبر مصدر للسيارات في العالم، مما يمثل تحولاً جذرياً في صناعة السيارات العالمية، كما أوردت صحيفة “وول ستريت جورنال“.

وقدرت جمعية سيارات الركاب الصينية اليوم الثلاثاء أن 5.26 مليون سيارة مصنوعة في الصين تم بيعها في الخارج العام الماضي، وقالت إن هذا من المرجح أن يكون أكثر بنحو مليون سيارة من صادرات السيارات المصنوعة في اليابان. وشحنت اليابان ما يقل قليلاً عن أربعة ملايين مركبة إلى الخارج خلال الأشهر الـ 11 الأولى من عام 2023، وفقاً لأحدث البيانات الرسمية للبلاد.

وبينما حظيت الصين باعتراف عالمي بريادتها في مجال السيارات الكهربائية، كانت السيارات التقليدية هي المحرك الرئيسي لهذه الزيادة، مع ارتفاع الطلب خاصة في روسيا.

واستغلت شركات صناعة السيارات الصينية الفراغ الذي خلفه رحيل شركات صناعة السيارات الغربية بعد الحرب في أوكرانيا، حيث باعت ما لا يقل عن خمسة أضعاف عدد السيارات هناك في العام الماضي مقارنة بـ 160 ألف سيارة باعتها في عام 2022، وفقاً لجمعية سيارات الركاب الصينية.

وقد ساعد تصدير السيارات التي تعمل بالبنزين إلى أسواق مثل روسيا والمكسيك، حيث لا يزال الطلب مرناً على مثل هذه المركبات، شركات صناعة السيارات التي كانت بطيئة في ركوب الموجة الكهربائية في الصين وتواجه فائض الإنتاج في مصانعها هناك.

وتزايدت المخاوف بشأن احتمال تدفق السيارات الصينية من الشركات ذات القدرة الفائضة في الصين في السنوات الأخيرة في أسواق السيارات الكبرى. وتمنع الولايات المتحدة الواردات الصينية إلى حد كبير من خلال فرض رسوم جمركية باهظة، في حين كشف المنظمون في الاتحاد الأوروبي في أيلول / سبتمبر عن تحقيق لمكافحة الدعم يركز على السيارات الكهربائية منخفضة التكلفة القادمة من الصين. ونددت بكين بالتحقيق الذي يجريه الاتحاد الأوروبي ووصفته بأنه حمائي.

ومن المرجح أن تشمل الموجة القادمة من صادرات الصين المزيد من السيارات الكهربائية والهجينة. وشهد صانعو هذه المركبات أيضاً ارتفاعاً في الشحنات الخارجية العام الماضي، وهم يخططون لزيادة الصادرات بشكل كبير الآن بعد سنوات من النمو السريع في سوق السيارات الكهربائية في الصين، بعد تقليص الدعم الحكومي للمشترين.

وشهدت شركة “بي واي دي” BYD الصينية، التي أطاحت بشركة “تسلا” كأكبر بائع للسيارات الكهربائية في العالم في الربع الأخير من العام الماضي، قفزة في المبيعات الخارجية خمس مرات تقريباً إلى 242000 سيارة في عام 2023. وتقوم بتوسيع صالات العرض في جميع أنحاء أوروبا حيث تستهدف المزيد من المبيعات هناك هذا العام.