June 29, 2022

بحث

“إنتل” تستثمر 25 مليار دولار لبناء مصنع للرقائق في إسرائيل

أعلنت شركة إنتل لصناعة الرقائق عن عزمها استثمار 25 مليار دولار لبناء مصنع في جنوب إسرائيل.

 في وقت سابق وافقت الحكومة الإسرائيلية على منح شركة صناعة الشرائح الإلكترونية الأميركية “إنتل” دعمًا بقيمة 3.2 مليار دولار، لإنشاء مصنع رقائق جديد.

التزمت إنتل إلى جانب الدعم الحكومي الذي يصل إلى 12.8% من إجمالي الاستثمار، بشراء ما قيمته 60 مليار شيكل (16.55 مليار دولار) من السلع والخدمات من الموردين الإسرائيليين على مدى العقد المقبل، حسب رويترز.

كان رئيس الوزراء الإسرائيلي أعلن، في يونيو الماضي، أن شركة إنتل ستبني مصنعًا جديدًا بقيمة 25 مليار دولار في إسرائيل، واصفًا إياه بأنه أكبر استثمار دولي على الإطلاق في إسرائيل، لكن إنتل كانت ترفض حتى الآن تأكيد الاستثمار.

قالت إنتل أن أعمال البناء جارية بالفعل لتوسيع الموقع، وأضافت أنه تم الانتهاء من جزء كبير من المباني.

من المقرر افتتاح المصنع الجديد في مدينة “كريات غات” في 2027 والوصول إلى التشغيل الكامل للمنشأة في عام 2035.

اعتبرت إنتل أن خطة توسعة موقعها في كريات غات هي جزء من جهودها لتعزيز سلسلة توريد عالمية أكثر مرونة، إلى جانب استثماراتها الحالية والمخطط لها في أوروبا والولايات المتحدة.

تدير الشركة الأميركية في إسرائيل 4 مواقع للتطوير والإنتاج بما في ذلك مصنع تصنيع في كريات غات، وتوظف نحو 12 ألف شخص في البلاد، وفقًا لرويترز.

يتزامن ذلك مع تواصل حرب إسرائيل في غزة بعد عملية نفّذتها فصائل فلسطينية عبر الحدود في 7 أكتوبر، أكدت إسرائيل أنها أدت إلى مقتل 1200 واحتجاز 240 إسرائيليًا، في حين قُتل أكثر من 20 ألف شخص في غزة.

وتتوقع وزارة المالية في إسرائيل أن استمرار حرب غزة سيكلفها على الأقل 513.84 مليار دولارأخرى في 2024، ما سيزيد عجز الموازنة.

إيرادات الربع الثالث

تراجعت إيرادات إنتل بنسبة 8% في الربع الثالث، لتسجل 14.16 مليار دولار متجاوزة التوقعات، مقارنة بنحو 15.34 مليار دولار خلال الربع المماثل من العام الماضي.

وتتوقع إنتل أن تتراوح إيرادات الربع الأخير من العام الجاري ما بين 14.6 مليار دولار و15.6 مليار دولار.